' rel='stylesheet' type='text/css'>

الشيخ”د.السديس” يكشف عن قرارات جديدة لـ«شؤون المسجد الحرام والنبوي» خلال شهر رمضان.

الشيخ”د.السديس” يكشف عن قرارات جديدة لـ«شؤون المسجد الحرام والنبوي» خلال شهر رمضان.

صوت العرب:

كشف الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، عن خطة العام التعامل مع الجائحة، موضحًا أنه يأتي من خلال الالتزام بالإجراءات الاحترازية.

وأكد أن بداية تلك الإجراءات الاحترازية تتمثل في أخذ اللقاح والتقيّد بالتباعد الجسدي ولبس الكمامة حفاظًا على صحة المعتمرين وسلامتهم.

وشدد السديس، خلال اللقاء الإعلامي السنوي الافتراضي، لإطلاق الخطة التشغيلية لموسم رمضان المبارك 1442هـ، على جاهزية الرئاسة التامة لاستقبال المعتمرين والمصلين ثم بدعم الحكومة التي أجزلت أوفر العطاء وأكبر العناية بـالحرمين الشريفين وقاصديها. حسب صحيفة «عكاظ».

وكشف عن استمرار تعليق سفر الإفطار والاعتكاف، وتخصيص صحن المطاف للمعتمرين فقط؛ وتخصيص خمس مصليات داخل المسجد الحرام بالإضافة إلى الساحة الشرقية، مشيرا إلى أن المترجمين العاملين في المسجد الحرام يقدمون خدمة الإرشاد المكاني وترجمة الأسئلة للمفتين بـ23 لغة.

وأوضح أن الرئاسة تستعد لتوفير وجبات إفطار جاهزة فردية لقاصدي المسجد الحرام بالتعاون مع إمارة منطقة مكة المكرمة ممثلة في لجنة السقيا والرفادة، ويمنع تقديم وجبات السحور للزوار والمصلين وغيرهم في نواحي المسجد النبوي ومرافقه والساحات المحيطة به الداخلية والخارجية، بالإضافة لتخصيص مصليات مهيأة لذوى الإعاقة ودورات مياه خاصة بالساحة الشرقية، وأمام جسر أجياد، وباب الملك فهد، مع توفير مترجمين بلغة الإشارة لخطبة الجمعة ولإجابة المستفتين.

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: