' rel='stylesheet' type='text/css'>

التنسيق المشترك متواصل بين فلسطين والأردن

التنسيق المشترك متواصل بين فلسطين والأردن

مراد سامي – صوت العرب – حظيت زيارة رئيس الوزراء الأردني، وزير الخارجية أيمن الصفدي الى رام الله السبت الماضي للقاء الرئيس الفلسطيني محمود عباس بمتابعة إعلامية مكثفة في الداخل الفلسطيني نظرا للعلاقات التاريخية بين الجانبين.

وسلم الصفدي الرئيس أبو مازن رسالة من العاهل الأردني عبد الله الثاني مؤكدا أنه بتكليف شخصي من الملك عبد الله الثاني، لنقل رسالة الى الرئيس محمود عباس، ترتبط بجهود المملكة المستمرة لتنسيق مع رام الله لإيجاد الافق السياسي الحقيقي، الذي يمهد للسلام الشامل والعادل على اساس حل الدولتين، والذي يجسد قيام الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس على حدود الرابع من حزيران عام 67، سبيلا وحيدا لتحقيق السلام.

وقال وزير الخارجية والمغتربين رياض المالكي في مؤتمر صحفي مشترك مع الصفدي عقب اللقاء “نحن سعداء بهذه الزيارة، واللقاء الذي جرى مع الرئيس محمود عباس كان معمقاً، تمت فيه مناقشة كل القضايا المرتبطة بالقضية الفلسطينية“.

وتابع المالكي المالكي: “نشكر جلالة الملك والأردن على الدور المميز والرائد في دعم القضية الفلسطينية وحقوق الشعب الفلسطيني في المحافل الإقليمية والدولية كافة“.

من جانبه قال المسؤول الأردني أن “الوضع الراهن لا يمكن ان يستمر، هناك استحالة لبقاء الامور في حالة الجمود التي هي عليه الآن، التحديات تتفاقم ولا بد من تحرك دولي حقيقي يأخذنا باتجاه انخراط فاعل للبحث عن حل للقضية الفلسطينية التي كانت وستبقى المركزية الاولى بالنسبة للأردن“.

هذا وذكرت وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية وفا أن اللقاء الثنائي بين الوفد الأردني ونظيره الفلسطيني قد تناول التحديات الاقتصادية التي تواجه السلطة الفلسطينية وسبل تعزيز العمل المشترك من الجانبين لضمان الدعم المالي والديبلوماسي لرام الله.

ويرى المهتمون بالشأن الفلسطيني أن وجهات النظر بين رام الله والأردن متطابقة في أغلب الملفات ما يسهل التنسيق المتواصل بين الجانبين على المستوى الإقليمي والدولي.

 

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: