' rel='stylesheet' type='text/css'>

الأكاديمية الدولية للتلفزيون والفنون والعلوم تسحب جائزة “إيمي” من حاكم نيويورك ” آندرو كومو” بعد استقالته.

الأكاديمية الدولية للتلفزيون والفنون والعلوم تسحب جائزة “إيمي” من حاكم نيويورك ” آندرو كومو” بعد استقالته.

صوت العرب:

أفادت شبكة NBC News بأن الأكاديمية الدولية للتلفزيون والفنون والعلوم قامت بسحب جائزة “إيمي” الخاصة والتي قدمتها إلى حاكم ولاية نيويورك آندرو كومو في عام 2020، بعد استقالته من منصبه في أعقاب تقرير وجد أنه تحرش جنسيًا بـ 11 امرأة.

وبحسب الشبكة الإخبارية، أعلنت الأكاديمية الدولية اليوم الثلاثاء أنه في ضوء تقرير المدعي العام في نيويورك “سيتم حذف اسمه وأي إشارة إلى حصوله على الجائزة من الآن فصاعدًا في مواد الأكاديمية الدولية.”

وكان كومو (63 عاما) قد أعلن استقالته في وقت سابق من هذا الشهر، بعد أن شغل منصب الحاكم لمدة عشر سنوات. تعرض للضغط من أجل التنحي، فيما نفى جميع تلك المزاعم بالمضايقات وأوضح أنه لا يعتقد أنه تجاوز الخط الأحمر الذي يطالب بالإقالة من منصبه.

أدت كاثي هوشول، اليمين كأول امرأة تشغل منصب حاكم نيويورك في صباح اليوم الثلاثاء، وجرى تحديث الموقع الإلكتروني لحاكم نيويورك بعد منتصف الليل بقليل، معلنًا عن هوشول كحاكمة جديدة للولاية.

تم منح جائزة “إيمي” إلى كومو العام الماضي لإحاطاته التلفزيونية المتميزة حول جائحة فيروس كورونا والتي أذاعها التلفزيون مرة واحدة يوميًا، ولم يشاهدها سكان نيويورك فحسب، بل شاهدها الناس في جميع أنحاء العالم.

وقالت الأكاديمية في بيانها إن الحاكم تمكن من تهدئة المواطنين، حيث كانت ولايته البؤرة الأولى لتفشي المرض في الولايات المتحدة. ‏

ومنذ بداية شهر مارس، عقد حوالي 111 إحاطة تلفزيونية يومية متتالية لإبلاغ الجمهور بمستجدات الجائحة. ووفقًا للأكاديمية، فقد جذبت الإحاطات 59 مليون مشاهد.

‏وقال رئيس الأكاديمية بروس بايسنر: “نجحت جلسات الإحاطة الـ111 اليومية للحاكم بشكل جيد لأنه قدم بشكل فعال برامج تلفزيونية بشخصيات وحبكات وقصص نجاح وفشل”.

وأضاف “اتجهت أنظار الناس في جميع أنحاء العالم لمعرفة ما كان يجري، وأصبحت نيويورك رمزًا للإصرار على المقاومة”.

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: