' rel='stylesheet' type='text/css'>

الأردن.. وفاة الطالب أحمد الشخانبة حرقا احتجاجا على الأقساط

صوت العرب – توفي طالب كلية الهندسة بجامعة الإسراء في الأردن أحمد فيصل الشخانبة، اليوم الأربعاء، وذلك بعد إقدامه على حرق نفسه داخل حرم الجامعة قبل نحو أسبوعين، وفق وكالة أنباء سرايا المحلية.

وكان ”الشخانبة“ قد أقدم على حرق نفسه داخل الحرم الجامعي في 14 سبتمبر/أيلول الجاري، وذلك بعد تراكم أقساط الجامعة عليه.

وأدخل الطالب الأردني إلى المستشفى بحالة حرجة، حيث طالت الحروق أكثر من 40% من جسده.

وشكلت وزارة التعليم العالي لجنة تحقيق في الحادثة، كما استدعت الأجهزة الأمنية رئيس الجامعة قبل أن تحيل القضية للجهات المختصة.

وأثارت الواقعة جدلا بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي، الذين انتقدوا الواقعة، مؤكدين أن الشباب وصلوا إلى حالة من الفقر والعوز.

وكتب معلق تحت اسم ”سكر“ عبر هاشتاق #أحمد_فيصل_الشخانبه في موقع التواصل ”تويتر“: “ لا حول ولا قوة الا بالله انتقل الى رحمة الله الشاب #أحمد_فيصل_الشخانبه الف رحمة ونور تنزل على قبرك .. والله يحرق كل شخص كان سبب باللي صارلك .. حسبي الله ونعم الوكيل بهالبلد ومسؤلينها والعيشة فيها والفقر وقلة الحال“.

ونعى خليل الخروط الشاب ”الشخانبة: ”انتقل الى رحمة الله تعالى الشاب #أحمد_فيصل_الشخانبه. رحمه الله تعالى رحمة واسعة واسكنه فسيح جناته وغفر له وألهم أهله وذويه الصبر والسلوان . انا لله وانا اليه راجعون حسبي الله ونعم الوكيل على من وصل شبابنا للفقر والجوع و التهميش لك الله يا #ذيبان“.

فيما قالت ”وفاء“: ”ترجلت اليوم يا احمد تاركاً هذه الدنيا المتعبه. التي اتعبتك واتعبت الكثر من شبابنا ترجلت وتركت في قلوبنا غصه ستبقى ما حيينا.ترجلت وذهبت إلى العادل الذي لا يظلم عنده مخلوق كانت امك تحلم أن تزفك بروب التخرج واليوم محبة الجميع ودعواتهم تزفك ( رحمك الله وغفر لك)“.

فيما انتقد ”عمرو عمرو“ نظام التعليم في بلاده: ”وفاة الطالب أحمد الشخانبة الذي أحرق نفسه في إحدى الجامعات الخاصة. حزين على شبابنا، اللي مش عارف من وين يلقاها، هو من الكورونا، الوضع الاقتصادي الكارثي، عدم وجود الفرص، التعليم اللي مفروض يكون مجاني أو بسعر رمزي. الله يرحمك يا أحمد“.

شاهد أيضاً

الصراع العربي الإسرائيلي وإستراتجية قيام الدولة الفلسطينية

سري القدوة سلطات الاحتلال العسكري الاسرائيلي لا يمكن أن تكون جزءا من منظومة الأمن القومي …

تابعوا اخر الأخبار على صوت العرب

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: