' rel='stylesheet' type='text/css'>

ابطال «راشومون» يؤكدون أن الجهل بالحقيقة يؤدي الى غياب العدالة

ابطال «راشومون» يؤكدون أن الجهل بالحقيقة يؤدي الى غياب العدالة

القاهرة- صوت العرب – قرر مركز الابداع الفني تحت اشراف المخرج خالد جلال استئناف تقديم الموسم الاول من العرض المسرحي «لا حقيقة عند بوابة راشومون».

العرض بطولة: احمد الشاذلي، ريهام سامي، كريم شهدي، نديم هشام، هدير الشريف، سينوغرافيا وموسيقى كريم شهدي، ديكور احمد حبيب، انتاج قطاع صندوق التنمية الثقافية – دكتور فتحي عبد الوهاب، دراماتورج واخراج كريم شهدي.

وصرح المخرج كريم شهدي وقال: ان عرض «لا حقيقة عند بوابة راشومون» مأخوذ عن المجموعة القصصية اليابانية للكاتب اكوتاجاوا وتدور قصة العرض في العصر العتيق للإمبراطورية اليابانية حول خمس شخصيات: الساموراي وزوجته وحطاب وصحفية و احد قطاع الطرق في احدى الغابات الشجرية على اطراف مدينة راشومون، ويحاول قاطع الطريق الاحتيال على الساموراي ليحصل على زوجته كغنيمة له دون عناء وبالفعل حدث ما تمنى لكن النتيجة كانت مقتل الساموراي بدون ان نعرف من القاتل.

واضاف شهدي: العرض في مجمله تجربة مختلفة نبحث خلالها عن الحقيقة الغائبة من خلال اربع روايات على لسان شخصيات العرض نتوه داخل قصص مختلفة حول مقتل الساموراي بعد اغتصاب زوجته، فهل قتله قاطع الطريق «تاجومارو» ام قتلته زوجته ام هو الذي انتحر ام هناك طرف آخر تسبب في ذلك ووسط كل هذا تغيب العدالة الحقيقية.

ودعا المخرج كريم شهدي في ختام حديثه الجمهور لحضور العرض والممتد حتى يوم الجمعة المقبل بالمجان على خشبة مركز الإبداع الفني بساحة دار الاوبرا المصرية.

وفي سياق متصل أعربت الفنانة الشابة ريهام سامي عن سعادتها بعودة العرض مرة اخرى فهي تقوم بتقديم شخصية زوجة الساموراي.

وصرحت ريهام أن أصعب مشاهد العرض كان مشهد الاغتصاب والتدافع الذي حدث بينها وبين قاطع الطريق وسط ديكور الغابة، وخروجها من هذه الحالة النفسية الصعبة والعودة إليها مرة اخرى مع استمرار سرد كل بطل القصة من وجهة نظره.
واضافت ريهام: انها لم تجد صعوبة في تقديم عرض باللغة العربية الفصحى فهي مثلت عروض فصحى من قبل منذ بدايتها في مسرح الجامعة واتقنت ذلك اكثر بعد ان تخرجت في الدفعة الثالثة من ورشة استوديو الممثل بمركز الابداع وتتلمذت على يد اساتذة على رأسهم المخرج خالد جلال والذي توجهت له بالشكر هو ومخرج العرض كريم شهدي على ثقتهما في اسناد شخصية الزوجة لتؤديها بالعرض.

واكدت الفنانة الشابة ريهام سامي ان عرض «لا حقيقة عند بوابة راشومون» يعد نقلة لها في مشوارها الفني حيث تقدم من خلاله اربع شخصيات في شخصية واحدة فكل رواية داخل العرض تعطي الزوجة سمات مختلفة رغم اغتصابها فنراها مخلصة لزوجها او خائنة له او تكتشف انه سلبي او انه ساموراي بالاسم فقط.

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: