نساء يتحرشن بالرجال .. لماذا ؟ – صوت العرب
المتواجدون حالياً على الموقع


الرئيسية / أقلام عربية / نساء يتحرشن بالرجال .. لماذا ؟

نساء يتحرشن بالرجال .. لماذا ؟

 

2c1acce112عاكف الجلاد

“قرأت كتاب الأنوثة حرفاً حرفاً ولا زلت أجهل ماذا يدور برأس النساء”.. شاعر المرأة نزار قباني .
اعتدنا أن نسمع عن تحرش الرجل بالمرأة فقط ، وكثرت الدراسات التي تتحدث عن تلك الحالات وتحلل أسبابها وطرق علاجها .

لكن نادراً ما نسمع عن تحرش المرأة بالرجل ، على الرغم من وجوده وانتشاره ، ولا يتم الحديث عنه في المجتمع الذكوري الذي نعيشه ، لأن شرف مجتمعنا الشرقي مرتبط بالمرأة فقط .

ربما التحرش بالرجل يروق له ولا يمانعه ، وقد لا يعتبره تحرشاً على الإطلاق ، مع ان التحرش سواء بالكلمة، او النظرة، او اللمسة ، هو تحرش .

ناهيك عن التحرش الواعي وبكامل الإرادة ، الذي يكون من اجل الاستغلال المادي أو الخدماتي أو المعلوماتي او الجنسي للرجل ، او من اجل الشهرة ، بربط اسم المرأة المتحرشة باسم رجل مشهور ، أو صاحب منصب ، أو سلطة .

لكن لماذا انقلبت الآية ؟ وأصبح التحرش بالرجل هو السائد ؟؟!
هل السبب أناقة الرجل مثلا أو وسامته؟؟
هل هو من أوحى لها أن تتغزل به او تكتب له شعراً ؟؟؟
هل السبب ثقافته أو ماله أو سلطته ؟؟؟
هل السبب البعد عن الدين والاخلاق ؟؟
هل السبب التقليد الأعمى للغرب ؟ هل هي موضة جديدة ؟؟
أم هو مرض نفسي ونقص داخلي ؟؟؟؟

ام انه تلك الغربة الداخليه التي تعيش بها المرأة في ظل غياب الرجل ، والشعور بأهمية استقلاليتها وحاجتها له ، لتراها تعيش حالة التخبط ، والبحث المستمر عن فارس الاحلام ؟.

ام ان الفروقات بين الرجل والمرأة تلاشت وانعدمت ، ولم تعد قوانين الحب تحكمها الوردة الحمراء ؟.

مهما كان السبب ، فالتحرش سلوك مستهجن وغريب ودخيل علينا ، ويعكس التشويش النفسي والكبت لدى المتحرش والمتحرشة ، ويكون بطرق منمقة لائقة أحياناً ، وأحياناً أخرى غير لائقة ، ومنها على سبيل المثال التذرع بالمجاملة والغزل ، ومثلما تعتبر المجاملة والغزل للمرأة تحرشاً ، فالأمر ينطبق على الرجل تماما ، فظاهره برّاق وباطنه أفّاق .

ظاهرة التحرش ، نتيجة حتمية لما يشهده العالم العربي اليوم ، من تدهور أخلاقي ، وانحطاط فكري في ثقافة المجتمع الذكوري ، التي نخرت جسده وعقله ، وانتشار الذئاب البشرية من كلا الجنسين .

نحن نتفاخر بثقافتنا وتطورنا ، لكننا لا نزال نظهر استنكاراً خجولاً لا يقدم ولا يؤخر باتجاه التحرش ضد الرجل أو المرأة .

التحدث عن المشكلة أولى خطوات الحل ، وضع القوانين التي تجرم ذلك الفعل ، وتطبيقها وتفعيلها ، ثاني تلك الحلول ، وعلى رأسها جميعاً يكون الدين والاخلاق ، الشرف ، الأمانة والوفاء ، وهي طباعنا الأصيلة .

 

تعليقات من فيسبوك

Comments

comments

شاهد أيضاً

الصباح يغادر الرياض بعد محادثات مع سلمان حول أزمة الخليج.. وغضب كويتي من رسالة ولي العهد في المطار!

غادر أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح العاصمة السعودية الرياض، بعد محادثات أجراها الاثنين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *