مسرحية “هاملت بعد حين ” تجربة مسرحية اردنية متفردة اعلنت عن ذاتها بقيمة عرضها بعيدا عن كافة الاشتراطات والمعيقات - صوت العرب
المتواجدون حالياً على الموقع


الرئيسية / أُخَرُ الأَخْبَار / مسرحية “هاملت بعد حين ” تجربة مسرحية اردنية متفردة اعلنت عن ذاتها بقيمة عرضها بعيدا عن كافة الاشتراطات والمعيقات

مسرحية “هاملت بعد حين ” تجربة مسرحية اردنية متفردة اعلنت عن ذاتها بقيمة عرضها بعيدا عن كافة الاشتراطات والمعيقات

علي عليان – صوت العرب 

ان يتقاطع نص المسرح افقيا مع الخيال لينتج عرضا عموديا مثلثات رقعة الضوء ومستطيلات قبر الحياة في انتظار الموت لتشكلا معادلا بصريا متوازنا ..اكون او لا أكون …هاملت الان او بعد حين …المسرح المثقف القادر الغوص في النفس البشرية والبحث في غريزتها وان كانت نتيجة للعواطف التي هي محصلة لأية غريزة .


شكسبير حاضرا بروح ممدوح عدوان بتلاقح الغوص في المعرفة وتلاقي فكري لصاحب هذا التناول الاخراجي الرشيق الى حد الجمال انما هو نتاج عمل فريق مسرحي استثنائي بعيدا عن اشتراطات المال وعقبة الانتاج .

في الافق حياة مسرحية غلافها موسيقى دمرجيان بخياله الواسع بيانو وما يعنيه من حضور وكلارنيت وما تحسه من ذكورية في العرض المسرحي وآلة الكمان بروحها الانثوية لتشكل معادلا سمعيا..في الصورة ايضا هناك جرترود الملكة صاحبة الحضور القوي ومحور الحكاية وإن كانت هي وكلوديوس شقيق الملك اصحاب الجريمة التي ذهبت بهاملت الى حد الجنون …وهنا ان تكون ممثلا مغنيا فتمزج بينهما بمعرفة دقيقة فانت متوافق مع ذاتك في الموهبة الخلاقة إلى حد التماهي مع جرترود ..وفي الغيب هناك كلوديوس وان لم يذكر بل حضر بآلته الموسيقية (الكمان) وان بدا واهيا امام جبروت هاملت فتلك حكاية انثوية فرضت سطوتها على العرض.


مسرحية “هاملت بعد حين ” تجربة مسرحية اردنية متفردة اعلنت عن ذاتها بقيمة عرضها بعيدا عن كافة الاشتراطات والمعيقات لتشكل مبادرة فنية لكل المشتغلين بالحقل المسرحي بهدف تصويب القائم والتقاطع مع الآخر و الأخذ بوجهة النظر الاخرى بدلا من الالغاء من اجل اثبات الذات ، واذا لجأنا إلى أسلوب القراءة والتحليل للعرض المسرحي لوجدنا الحل في قيمة كل عرض سواء الصواب أم الخطأ لكن الانانية تذهب بصاحبها الى فكرة استقبال الرأي الصواب فقط اما السلب في العرض المسرحي يجب ان تقفز عنه بالمراءاة ، اما في “هاملت بعد حين ” للمخرج زيد خليل لفرقة مسرح عالخشب فهو قابل للتحليل بكل جوانبه من أجل خلق حالة مثقفة وهذا ما اثبته هذا العرض الذي قدم على المسرح الرئيسي في المركز الثقافي الملكي بحضور جماهيري لافت .

فريق منسجم لنص مسرحي واضح المعالم طرح قضايا بخيال واسع معادل بصري انيق ومعادل سمعي موسيقي مرهف وتمثيل مغنى وتمثيل مؤدى فكان الوقع راقيا..

** فنان اردني

تعليقات من فيسبوك

Comments

comments

شاهد أيضاً

اطردوا روحاني من الامم المتحدة تظاهرة الايرانيين ضد حضور روحاني متزامنا مع اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة

اطردوا روحاني من الامم المتحدة تظاهرة الايرانيين ضد حضور روحاني متزامنا مع اجتماع الجمعية العامة …

تابعوا اخر الأخبار على صوت العرب

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم