محمد بن راشد يوضح ماذا تريد الإمارات من “عام الخير” - صوت العرب
المتواجدون حالياً على الموقع


الرئيسية / أخبار الخليج / محمد بن راشد يوضح ماذا تريد الإمارات من “عام الخير”

محمد بن راشد يوضح ماذا تريد الإمارات من “عام الخير”

صوت العرب -أبو ظبي

حدد الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم مفهوم الخير من وجهة نظره، بأنه إحداث فرق في حياة إنسان أو حياة مجتمع أو مسيرة وطن، ليس فقط في التبرع أو العطاء أو السخاء.

وقال نائب رئيس دولة الإمارات في كلمة له نشرتها وسائل الإعلام المحلية: “هذا هو الخير الذي تعلمته من زايد، الخير الحقيقي الذي تركه لنا زايد ليس فقط في عطائه للمحتاجين في البلدان الأخرى، الخير الحقيقي الذي تركه هو الفرق الذي أحدثه في حياتنا وحياة أبنائنا ومسيرة بلادنا للأبد، ترك لنا زايد أخلاقاً وبنى لنا رجالاً ونساءً من أهل العطاء، وشيّد لنا بناءً بذل فيه حياته وواصل ليله بنهاره، ولم يترك سبيلاً إلا جرّبه ولا طريقاً إلا مشاه ولا ساعة من يومه إلا استغلها في إحداث فرق في حياة الناس”.

وأردف رئيس مجلس الوزراء  قائلا “هذا هو الخير الذي نريده، أن نُحدث فرقاً حقيقياً في حياة الناس وفي حياة أسرنا وحتى في حياتنا، كل فرد أو مؤسسة حكومية أو خاصة أو رجل أعمال أو صاحب علم وتخصص أو شاب يمكن أن يسأل نفسه سؤالاً واحداً: كيف يمكن أن أحدث فرقاً؟”.

عام الخير

وواصل حاكم دبي كلمته التي جاءت بمناسبة إطلاق رئيس دولة الإمارات الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان على العام 2017 “عام الخير”، بقوله “الخير كثير، أن تُطعم طيراً خير وأن تبتسم في وجه جارك خير وأن تكون في وظيفة تراعي فيها الناس وتؤدي فيها أكثر من المطلوب منك هو خير، أن تكون مسؤولاً وتسعد الناس وترفق بهم عند تطبيق القوانين عليهم خير، كل شخص فينا عنده مساحة للخير يتحرك فيها، كل شخص لديه إمكانية أن يُحدث فرقاً حقيقياً في مَن حوله”.

وأضاف الشيح بن راشد “بيئتنا التي نعيش فيها تحتاج منا الكثير من الخير، أن ننظف شواطئها وصحاراها ونرعى أشجارها، ونرفق بمن يعيش فيها كل ذلك خير وهنا يأتي دور التطوع بساعة أو بيوم أو بأسبوع، تطوع بمهارة أو بكفاءة أو بعلم، تطوع بشيء من طاقتِك بنصيحة أو مشورة، تطوع وأحدث فرقاً في مجتمعك”.

الاكتفاء بالعطاء

ولفت حاكم دبي إلى أن “يقضي الإنسان أيها الإخوة حياته كاملة في بناء مهاراته وكفاءاته وتعظيم ممتلكاته وتكثير موجوداته، ولكنه لن يجد معنى الحياة الحقيقي إلا عندما يبدأ في منحها لمن يستحقها، لا يمكن أن يشعر الإنسان بالاكتفاء إلا عندما يبدأ بالعطاء”.

وقال بن راشد: “لمؤسساتنا الحكومية أقول إن عملكم كله خير، لأنه عطاء لا ينتهي بهدف إحداث فرق حقيقي في بلدنا، وفي عام الخير ككل الأعوام ننتظر منكم مبادرات رائدة، كما أقول لكم افتحوا أبوابكم للمتطوعين ورسخوا ثقافة التطوع وخدمة الوطن عبر مناهجنا ومدارسنا وفي شبابنا، ووفروا فرص الخير وشراكات الخير مع القطاع الخاص، وسهّلوا القوانين والإجراءات لكل من يريد الخير لمجتمعنا، وكافئوا وشجعوا كل من يريد أن يُحدث فرقاً إيجابياً في بلادنا”.

وختم بن راشد: ” الإخوة والأخوات، نحن على مشارف عام جديد عام خير وبركة علينا جميعاً بإذن الله، عام يزيد فيه مجتمعنا تلاحما وتواصلا وتكاتفا، عام يرعى فيه الجميع الجميع ويفكر فيه الجميع بإحداث فرق في حياة الجميع، متفائل بعام 2017 ومتفائل بتغيير دائم في مجتمعنا، وأخيراً أقول إن أعظم خير يمكن أن يحدث في مجتمعنا مع نهاية عام الخير هو ترسيخ مبادئ الخير في نفوس أجيالنا”.

تعليقات من فيسبوك

Comments

comments

شاهد أيضاً

العاهل الأردني يطالب بالضغط لوقف تصعيد “إسرائيل” على الضفة

صوت العرب – عمان – طالب العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، اليوم الثلاثاء، بضغط …

تابعوا اخر الأخبار على صوت العرب

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
التخطي إلى شريط الأدوات