عيد الميلاد في الأردن: المسيحيون يحدّون على شهداء الواجب ويلغون احتفالاتهم و”بابا نويل” مسلم يجوب أحياء الكرك ويوزع الهدايا.. – صوت العرب
المتواجدون حالياً على الموقع


الرئيسية / أُخَرُ الأَخْبَار / عيد الميلاد في الأردن: المسيحيون يحدّون على شهداء الواجب ويلغون احتفالاتهم و”بابا نويل” مسلم يجوب أحياء الكرك ويوزع الهدايا..

عيد الميلاد في الأردن: المسيحيون يحدّون على شهداء الواجب ويلغون احتفالاتهم و”بابا نويل” مسلم يجوب أحياء الكرك ويوزع الهدايا..

صوت العرب – عمان – وكالات

بينما علّقت معظم الطوائف المسيحية في الأردن احتفالاتها بأعياد الميلاد، تضامنا مع أهالي شهداء الكرك، إذ قرر قائمون على الاحتفالات التي كانت ستقام بأعياد الميلاد المجيدة في الفحيص ومادبا والحصن بإربد إلغاءها، شارك الكركيون المسلمون المسيحيين بإقامة قداس ليلة عيد ميلاد المسيح عليه السلام الذي جرى في إحدى كنائس مدينة الكرك.

وسمى مسيحيو الكرك قداسهم ب ‘ قداس الشهداء ‘، تكريماً لشهداء الوطن المدنيين والعسكريين الذين رووا بدمائهم الزكية ثرى الكرك في العمليتين الإرهابيتين اللتين وقعتا في الكرك مؤخراً .

واقتصرت احتفالات الكرك لهذا العام بالنظر لحالة الحزن السائدة بعد حادثي الكرك الفاجعين على تأدية الشعائر الدينية، حتى تقليد ‘بابا نويل’ الذي يوزِّع الهدايا على الاطفال في ليلة الميلاد طاله التوقيف، ما حذا بشاب مسلم في الكرك للقيام بدور بابا نويل تقديرا للوقفة المسيحية مع الاخوة المسلمين.

وارتدى الشاب المسلم علي الجراجرة زي ‘بابا نويل’ وطاف أحياء مدينة الكرك حاملاً الهدايا ومُدخلاً البهجة الى قلوب عشرات الأطفال، وفق صور انتشرت على مختلف وسائل الاعلام المحلية.

 وقرر مجلس بلدي الفحيص وبالتشاور مع أهالي مدينة الفحيص ومؤسساتها، إلغاء الاحتفالات بأعياد الميلاد المجيدة وذلك تضامنا مع شهداء الوطن، كما استنكر أهالي الفحيص الاعتداء الإجرامي الذي قامت به مجموعة من الخارجين عن القانون والذي أدى إلى استشهاد عدد من افراد الأجهزة الأمنية.

وتم الغاء الاحتفال في مدينة الحصن بإنارة شجرة عيد الميلاد المجيد التي كانت ستقام يوم الخميس المقبل تحت رعاية رئيس الوزراء، وفق النائب وائل الرزوق.

وأشار الرزوق في بيان أصدره إلى أنه “وإيمانا ويقينا منا بالتوحد في كل المواقف فلا فرح على حساب دماء الشهداء وعيدنا هذا العام هو عيد الشهادة وعيد الارواح الطاهرة، التي روت تراب الوطن للدفاع عنه، وعيدنا هذا العام هو عيد الانتصار على الارهاب والانتصار على كل من تسول له نفسه النيل من وحدة الوطن وامنه واستقراره”.

واعلنت كل من بلدية مادبا وجمعية تطوير السياحة والحفاظ على التراث في مادبا ومديرية سياحة مادبا في بيان مشترك أمس عن إلغاء الاحتفالات الخاصة باضاءة شجرة عيد الميلاد والتي كانت مقررة يوم بعد غد الأربعاء، بسبب الاعتداء الغاشم.

كما أصدرت لجنة الإعداد للاحتفالات بأعياد الطوائف المسيحية في محافظة مادبا بيانا تضامنيا مع الاهالي في محافظة الكرك، تستنكر فيه الحادث الاجرامي الارهابي، مؤكدين في البيان وقف مظاهر الاحتفالات وعدم نصب شجرة الميلاد في ساحة السلام، حدادا على أرواح الشهداء، بحسب رئيس جمعية تطوير السياحة والحفاظ على التراث في مادبا لؤي فراج.

فيما أوعز رئيس بلدية مادبا الكبرى المحامي مصطفى المعايعة الازايدة الى كوادر البلدية بإزالة الزينة ومظاهر الاحتفالات، حدادا على أرواح الشهداء، بحسب الناطق الرسمي للبلدية رياض الطيب.

وألغت معظم الفنادق والمطاعم السياحية في مادبا احتفالاتها برأس السنة، حدادا على أرواح الشهداء.

تعليقات من فيسبوك

Comments

comments

شاهد أيضاً

الصراع الغامض.. مساومات النفط والأرض والسلاح.. الحرب في سوريا تزداد وتيرة رغم هزيمة داعش

رغم انهزام تنظيم الدولة إلا أن السلام لم يعم الأراضي السورية نظراً لأن كل طرف …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Translate »