"صوت العرب" و(14 ) سبقا صحفيا خلال 4 شهور من الانطلاقة...عَهدُنا المصداقية والجرأة!! - صوت العرب
المتواجدون حالياً على الموقع


الرئيسية / أُخَرُ الأَخْبَار / “صوت العرب” و(14 ) سبقا صحفيا خلال 4 شهور من الانطلاقة…عَهدُنا المصداقية والجرأة!!

“صوت العرب” و(14 ) سبقا صحفيا خلال 4 شهور من الانطلاقة…عَهدُنا المصداقية والجرأة!!

صوت العرب -هيئة التحرير

حقّقت صحيفة “صوت العرب” الإلكترونية في الربع الأخير من السنة الماضية 2016 مايزيد عن(14) سبقا صحفيا على مستوى عالمي وعربي رغم حداثة سن الموقع وكانت المواد المنشورة في الموقع بمثابة إضافة نوعية موثّقة باليوم والتاريخ لمواد صحفية كانت الصحيفة سباقة لنشرها.

السبق الأول جاء بتاريخ الثاني من شهر تشرين أوّل – اوكتوبر في افتتاحية الصحيفة تحت عنوان (قليلُ من الكرامة يكفي لتأسيس ردع نووي عربي) وكانت تلميحات إلى مساعي سعودية لامتلاك قنبلة نووية لم نشأ في حينه الكشف عن تفاصيلها لإعتبارات ماتبقّى من الامن القومي العربي حتى بات الحديث صريحا عن القضية فعدنا نشرنا بتاريخ السابع من الشهر ذاته تحت عنوان (من حقّنا ان نمتلك قنبلة نووية)

السبق الثاني جاء بتاريخ 28 من الشهر ذاته حول التغييرات الاقتصادية الاضطرارية في مصر وتم تأكيدها بعد أقل من (36) ساعة لنعود وننشر تحت عنوان (جمهورية مصر العربية ..قراءة في مشهد يحترق) السبق الثالث كان على مستوى عالمي حين توقّعت صحيفة (صوت العرب) أحداث عنف وشغب في الولايات المتحدة الامريكية قبل أسبوع من إجراء الانتخابات الرئاسية الأمريكية وذلك في افتتاحية حملت عنوان (الانهيار القادم وتحدّي إعادة انتاج روما الجديدة) وذلك في الخامس من تشرين الثاني نوفمبر.

وفي الشهر ذاته على التوالي كنا ننشر وثائق خطرة عن ارتباطات “تنظيم داعش” من رحلة البداية والتأسيس عبر سلسلة وثائق (الحقنة التي سمّمت الربيع العربي …كلمة السر أي سيس) تبعها سلسة مقالات بتاريخ بين (13-18) تشرين الثاني نوفمبر حول ملف داعش وصولا إلى تاريخ 21 من الشهر ذاته تحت عنوان (ليلة القبض على البغدادي) والمعلومات ما زالت قائمة لمواجهته نفس المصير المذكور في الافتتاحية.

ونشرنا في سلسلة المقالات معلومات هامة عن علاقة أحد اجنحة “تنظيم داعش” بـ “إيران الملالي” وتم توثيق القضية في صباح اليوم الثاني في البرلمان الأفغاني بشكل رسمي عبر عرض وثائق من قبل نواب أفغان.

وفي الرابع والعشرين من الشهر ذاته كنا ننشر تحت عنوان (طيارو السيسي في سماء سوريا) وهو الخبر الذي كذّبته الحكومة المصرية في بيان خجول لاحقا واثبتته وقائع الميدان والمعارضة السورية.

في الثالث من شهر ديسمبر كانون الثاني كنا ننشر تحت عنوان (اتفقوا على جلب الأرق للشعب السوري والنوم الهانيء لاسرائيل) وهي اشارة لبدء مفاوضات سريّة بين اطراف الصراع الاقليمي في سوريا والتي لم يكن اعلن عنها رسميا.

في الخامس من الشهر ذاته كنا ننشر اخطر وثيقة عما يدور في أروقة تنظيم القاعدة واجنحته تحت عنوان (القاعدة تتراجع نحو القلعة الام) وتم نشر معلومات اكثر دقة في ذات السياق بتاريخ 13 من الشهر ذاته تحت عنوان (يا خيل الله اركبي) وتحولات في جبهة فتح الشام وتنظيم الدولة.وتم نشر معلومات أدق بتاريخ 20 من الشهر ذاته تحت عنوان (سر توقّف ملحمة حلب الكبرى.)

وجاء السبق الأخير بتاريخ 26 الشهر الماضي ديسمبر عن تورّط جهات استخبارية عالمية في حوادث تفجير الطائرات والبوراج الروسية والاستخباري لروسيا قبل أسبوع من طرد الدبلوماسيين الروس من الولايات المتحدة.وهي الخطوة التي تعتبر بداية تأزيم بين الطرفين وتنذر باشتعال جديد للحرب على الأرض السورية وربما تمتد إلى مناطق أخرى في الإقليم الشرق أوسطي!!

كما سبق ان نشرنا في إفتتاحية سابقة ان الهدف القادم للحرب سيكون إيران وان المقاومة في سوريا ستستمر مجددا …

ما نشرناه في صحيفة “صوت العرب ” ليس تنجيما على طراز “أبو معشر الفلكي” او ضربا في الرمال وكشفا للحجاب بل هو رصد وقراءة تحليلية عميقة للماضي والحاضر والمستقبل متوازية مع متابعة حثيثة و “عن كثب” لمجريات الحراك العالمي والعربي … فليس جون كيري وحده من يراقب عن كثب!!

 

تعليقات من فيسبوك

Comments

comments

شاهد أيضاً

خوفًا من ترامب الممثلة الاباحية ستورمي دانيلز تشتري مسدسًا وتستعين بحراسة خاصة

صوت العرب – استعانت الممثلة الإباحية ستورمي دانيلز بحراسة خاصة؛ بسبب مخاوفها على حياتها، بعد …

تابعوا اخر الأخبار على صوت العرب

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم