ترامب: حان وقت التعاون مع الديموقراطيين - صوت العرب
المتواجدون حالياً على الموقع


الرئيسية / أُخَرُ الأَخْبَار / ترامب: حان وقت التعاون مع الديموقراطيين

ترامب: حان وقت التعاون مع الديموقراطيين

صوت العرب – واشنطن | أشاد الرئيس دونالد ترامب الأربعاء بالنجاحات التي حققها الجمهوريون في انتخابات التجديد النصفي التي أجريت الثلاثاء في الولايات المتحدة.

وقال في مؤتمر صحافي في البيت الأبيض إن الجمهوريين قاموا “بعمل عظيم يشهد عليه التاريخ”، مؤكدا أن هذه الانتخابات مهمة بالنسبة لجولة انتخابات الرئاسة التي ستعقد في 2020.

وأضاف أن الجمهوريين يسيطرون الآن على أغلب مناصب حكام الولايات والتي تشغل نساء ثلاثا منها.

وأكد الرئيس الأميركي أن نتائج الانتخابات تكشف عن الدعم الذي تحظى به سياسات إدارته في مجالات عديدة، لكنه قال أيضا: “حان وقت التعاون مع الديموقراطيين”.

ورأى الرئيس ترامب أن الجمهوريين والديموقراطيين يمكن ان يتوصلوا الى تفاهمات على صعيدي البنية التحتية والرعاية الصحية بعدما تمكن الديموقراطيون من انتزاع الغالبية في مجلس النواب إثر انتخابات منتصف الولاية.

وقال “قد نتوصل إلى اتفاق وقد لا نتوصل. هذا ممكن. ولكن تجمعنا كثير من القواسم المشتركة حول البنية التحتية. نريد أن نفعل شيئا بالنسبة للرعاية الصحية وهم يريدون القيام بشيء بالنسبة للرعاية الصحية. ثمة أمور كثيرة عظيمة يمكن أن نقوم بها معا”.

وأكد ترامب أنه “ليس قلقا” من التحقيق الذي يجريه المحقق الخاص روبرت مولر في قضية تدخل روسيا في الانتخابات الرئاسية أو في إمكان وجود تواطؤ بين حملته الانتخابية وموسكو.

ونفى الرئيس الأميركي تحديد موعد لأي لقاء “مقرر” بينه وبين نظيره الروسي فلاديمير بوتين في باريس، وذلك بعد ساعات من إعلان الكرملين أن الرئيسين سيجريان محادثات “مقتضبة” في العاصمة الفرنسية على هامش احتفالات ذكرى انتهاء الحرب العالمية الأولى.

وأعرب ترامب عن أمله في أن يلتقي الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون مطلع العام المقبل، مشددا في الوقت نفسه على أن ما من داع “للعجلة” في المفاوضات الجارية بين البلدين حول نزع الترسانة النووية لبيونغ يانغ.

وبشأن حادثة مقتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي قال الرئيس ترامب إنه يعمل على بلورة “موقف قوي جدا” بشأن الحادث.

وأضاف أن إدارته تعمل مع تركيا والمملكة العربية السعودية لتحديد ما حدث لخاشقجي، ومع الكونغرس لتقرير الرد الأميركي.

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

الشيوخ للجمهوريين والنواب للديموقراطيين

فاز الديموقراطيون بالأغلبية في مجلس النواب الأميركي وحصلوا على سلطة للتدقيق في سياسات إدارة الرئيس دونالد ترامب والمساعدة في تشكيل أجندة البلاد السياسية للسنتين القادمتين، في حين احتفظ الجمهوريون بالأغلبية في مجلس الشيوخ.

وسيعقد الرئيس ترامب مؤتمرا صحافيا الأربعاء في الساعة 11:30 صباحا الأربعاء بتوقيت واشنطن (16:30 ت.غ) سيخصصه للحديث عن نتائج الانتخابات. وكتب على تويتر أنه سيتحدث “عن نجاحنا في الانتخابات التصفية”.

وبحسب النتائج المعلنة حتى فجر الأربعاء فقد حصل الديموقراطيون على 222 مقعدا في مجلس النواب كاسرين قبضة الجمهوريين المستمرة منذ ثمانية أعوام والتي بدأت بتمرد الحركة المعروفة بحزب الشاي في عام 2010.

وكان للديموقراطيين قبل انتخابات الثلاثاء 195 مقعدا من مقاعد مجلس النواب الـ435، بينما كان للجمهوريين 240 مقعدا.

وفقد الجمهوريون الثلاثاء 27 مقعدا لصالح الديموقراطيون الذين تمكنوا بفضلها من إنهاء احتكار الحزب الجمهوري للسلطة في واشنطن، وفتح حقبة جديدة من الحكومة المنقسمة. وحصل الحمهوريون حتى الآن على 199 مقعدا.

ولكي يسيطر حزب على الغالبية في مجلس النواب يحتاج إلى 218 مقعدا.

وقلب المرشحون الديموقراطيون المقاعد في مجموعة من الضواحي خارج واشنطن ونيويورك وفيلادلفيا وميامي وشيكاغو ودنفر. كما حققوا تقدما في مناطق ريفية مؤيدة لترامب.

وفي مجلس الشيوخ، احتفظ الجمهوريون بسيطرتهم إذ حصلوا على 51 مقعدا مقابل 45 للديموقراطيين لحد الآن. وكان للديموقراطيين 49 مقعدا من مقاعد المجلس البالغ عددها 100.

ولكي يسطير حزب على الغالبية في مجلس الشيوخ يحتاج إلى 51 مقعدا.

وقال رئيس مجلس النواب بول راين إن التاريخ كرر نفسه حيث يبدو أن الجمهوريين يفقدون السيطرة على مجلس النواب بعد ثماني سنوات.

وأضاف راين الذي سيتقاعد من الكونغرس في بيان، إن حزب الرئيس “يواجه دائما احتمالات قاسية في أول انتخابات نصفية” وكثيرا ما يخسر عشرات المقاعد.

وعبر المشرع الجمهوري عن فخره بالحملة التي أدارها مرشحو حزبه “في بيئة سياسية صعبة”، وهنأ الديموقراطيين على فوزهم بأغلبية في مجلس النواب. وامتدح من جهة أخرى الجمهوريين في مجلس الشيوخ لحفاظهم على السيطرة على الغرفة العليا للكونغرس.

أشارت النتائج الأولية لانتخابات التجديد النصفي الأميركية إلى احتفاظ الجمهوريين بأغلبية مجلس الشيوخ وفوز الديموقراطيين بأغلبية مجلس النواب، حسب ما ذكرته وسائل إعلام أميركية.

ويمتلك الجمهوريون الآن 50 مقعدا في مجلس الشيوخ بالإضافة إلى مقعد نائب الرئيس وهو ما يضمن لهم غالبية المجلس، مقابل 38 مقعدا حتى الآن للديموقراطيين، حسب شبكة سي أن أن، بينما مازلت نتائج 12 مقعدا لم تعلن حتى الآن.

وخسر الديموقراطيون مقعدين في مجلس الشيوخ في كل من ولايتي إنديانا ونورث داكوتا.

وحقق السناتور الجمهوري تيد كروز فوزا هاما على منافسه الديموقراطي بيتو أوروركي في ولاية تكساس.

ويقترب الديموقراطيون من نيل غالبية مجلس النواب، كما ذكرت وسائل إعلام أميركية من بينها شبكة فوكس نيوز.

وحسب شبكة سي أن أن، تمكن الديموقراطيون من الفوز بغالبية مجلس النواب للمرة الأولى منذ ثمانية أعوام.

وحصل الديموقراطيون حتى الآن على 218 مقعدا في مجلس النواب، وهو ما يضمن لهم الأغلبية حسب ما ذكرت وكالة أسوشيتيد برس.

تعليقات من فيسبوك

Comments

comments

شاهد أيضاً

الجبير: تركيا أكدت أن ولي العهد ليس المقصود باتهاماتها بشأن مقتل خاشقجي

صوت العرب – الرياض – كشف وزير الخارجية السعودي، عادل الجبير، اليوم الثلاثاء أن السلطات …

تابعوا اخر الأخبار على صوت العرب

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
التخطي إلى شريط الأدوات