بسبب جمانة غنيمات توقعات بحدوث أزمة دبلوماسية بين الأردن وإسرائيل - صوت العرب
المتواجدون حالياً على الموقع


الرئيسية / أُخَرُ الأَخْبَار / بسبب جمانة غنيمات توقعات بحدوث أزمة دبلوماسية بين الأردن وإسرائيل

بسبب جمانة غنيمات توقعات بحدوث أزمة دبلوماسية بين الأردن وإسرائيل

صوت العرب – عمان – سجال وردود فعل واسعة في الأردن بعد الاحتجاج الإسرائيلي على قيام وزيرة الدولة لشؤون الإعلام، المتحدثة الرسمية باسم الحكومة، جمانة غنيمات، بدوس العلم الإسرائيلي خلال زيارة لمقر مجمع النقابات المهنية في عمان الخميس.

ووضع علم إسرائيل على أرضية مدخل مجمع النقابات المهنية، كأحد رموز مقاومة التطبيع في الأردن، بالتزامن مع افتتاح فعاليات لجنة فلسطين النقابية لمهرجان تحت شعار “للأرض كرامة وشعب”، بذكرى معركة الكرامة ويوم الأرض.

وقالت صحيفة “يديعوت أحرونوت”، إن وزارة الخارجية الإسرائيلية نقلت، السبت، رسالة احتجاج عبر السفارة الأردنية، كما استدعت السفير الأردني في تل أبيب، غسان المجالي، اليوم الأحد، لطلب توضيحات منه حول الحادثة.

ووصفت الصحيفة مجمع النقابات المهنية الأردني بأنه “الجهة الرئيسية في الأردن التي تقود حملة ضد التطبيع مع إسرائيل”، لذلك ألصقت العلم الإسرائيلي على أرضية مدخل مقر المجمع، وعليه طبعات آثار أحذية كي يدوسه كل من يدخل المقر.

وقال الخبير في الشؤون الإسرائيلية أيمن دهاج الحنيطي  إنه من غير المرجح أن “تكون هناك ردود فعل إسرائيلية متعلقة بالتمثيل الدبلوماسي” على هذه الحادثة، رغم ما أثارته من ردود فعل قوية على الساحة الإسرائيلية، مرجحًا الاكتفاء بتوجيه احتجاج شديد اللهجة، وإبلاغ الأردن بالموقف الإسرائيلي عبر القنوات الدبلوماسية.

وأوضح أن تركيز الإعلام الإسرائيلي حاليًا منصب على الأوضاع الداخلية، كحل “الكنيست” وإجراء الانتخابات، مشيرًا إلى أن “إذاعة جيش الاحتلال والقناة التلفزيونية 20، وهي قناة يمينية معروفة بتشددها، أكثر من سلط الضوء على هذه القضية”.

وعلّق نقيب المحامين الأردنيين مازن ارشيدات، في تصريح صحافي، على احتجاج حكومة الاحتلال ضد الدوس على علم الكيان المرسوم عند المدخل الرئيسي لمجمع النقابات المهنية في عمّان، قائلًا إن جميع الوزراء الأردنيين داسوا العلم بأقدامهم وليس واحدًا فقط.

وأضاف أن “علم الاحتلال مرسوم بهذه الشاكلة منذ سنوات، وسيبقى كذلك كما هو موقف النقابات الأردنية ثابت من رفض الاحتلال والتطبيع معه”، مؤكدًا أن “رسم العلم على مدخل مجمع النقابات باق ولن يزال، وستعكف النقابات على رسم علم جديد للكيان عند مدخل البوابة الجانبية من المجمع”.

وخلال الجلسة التي عقدها مجلس النواب اليوم لمناقشة قانون الموازنة، أشاد النواب بالوزيرة غنيمات، إذ وجّه لها النائب خالد الفناطسة الشكر ثلاث مرات لدوسها العلم الإسرائيلي على مدخل مجمع النقابات، وهو ما قابلته النائبة ديمة طهبوب بالتصفيق، فيما خاطب النائب صلاح الحباشنة الوزيرة بالقول: “كل الأردنيين معك”.

ويرى مراقبون أن الوزيرة غنيمات لم تتعمد الدوس على العلم الإسرائيلي، ولم تكن تقصد فتح معركة دبلوماسية مع دولة الاحتلال، لتضع الحكومة في مواجهة دبلوماسية كانت حكومة الرئيس عمر الرزاز في غنى عنها، وسط الظروف التي تمر بها.

ويضيف هؤلاء أن تجنب الرزاز الدوس على علم الاحتلال الإسرائيلي، والدخول من باب آخر، يكشف عن عمق الخلل داخل الفريق الوزاري، وغياب التنسيق بين أفراده.

 

عمان ــ أنور الزيادات - العربي الجديد
تعليقات من فيسبوك

Comments

comments

شاهد أيضاً

أول حديث لغوايدو يخاطب العرب..؟

صوت العرب – كاراكاس – قال خوان غوايدو، رئيس البرلمان وزعيم المعارضة الذي نصّب نفسه “رئيساً …

تابعوا اخر الأخبار على صوت العرب

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
التخطي إلى شريط الأدوات