المسلسل القروي.."الخوابي" - صوت العرب اونلاين ' rel='stylesheet' type='text/css'>
المتواجدون حالياً على الموقع


الرئيسية / أُخَرُ الأَخْبَار / المسلسل القروي..”الخوابي”

المسلسل القروي..”الخوابي”

عن الروائع العالمية

  • (تاجر البندقية… الحب في زمن الكوليرا… الجميلة والوحش)


صوت العرب : عمان

بدأ تصوير المسلسل الريفي الفلسطيني ً الخوابي ً للكاتبة وفاء بكر ً وإخراج محمد علوان ومن انتاج، المنتج “عصام حجاوي”،والمسلسل من  بطولة الفنانين” اياد نصار ً وعبير عيسى ًو محمد العبادي ً وسهير فهد ً وعبد الكريم القواسمي ًو رفعت النجار ً وحسن ابو شعيرة ًو رانيا فهد و محمد الضمور ًو غادة عباسي ًو محمد الجيزاوي ًو كاترين ًو عمر حلمي ً ومنيا ًو داوود جلاجل ًو رناد ثلجي ًو منذر خليل مصطفى ًو نجلاء سحويلً و انور خليل وً ديانا رحمة ًو ابراهيم ابو الخير ًو هشام هنيدي ًو حابس حسين ًو ومجموعة كبيرة من الفنانين.

ومضة:

الحكاية بالحكاية، والبداية في النهاية، والدائرة تطول بها المسافات إلى اللامنتهى.

  
الخوابي: مسلسل درامي قروي في ثلاثين حلقة مدة كل حلقة ساعة تلفزيونية. القصة مقتبسة عن ثلاثروائع عالمية (تاجر البندقية، الحب في زمن الكوليرا، الجميلة والوحش)في توليفة ممتعة وشيقة وفريدة وغريبة، تدور أحداثها في قرية متخيلة.  

الهدف من العمل:


اخذ المشاهد في رحلة إلى قرية في زمان ما، بتفاصيلها وفصولها داخل حكاية غريبة. بعيدا عن زحام الدراما المعاصرة أو التاريخية أو البدوية. عدا عن أن أسلوب الطرح والقصة والبناء فيه تجديد وحداثة  عن المسلسلات القروية.   

في المختصر: تقديم عمل قروي بأسلوب وقصة مختلف تماما عن ما هو دارج في األعمال القروية.   


توليفة القصة:


عن تاجر البندقية:الارستقراطي الذي يطلب دينا من المرابي والجشع الكاره لهذا النبيل، والشرط الذي  يضعه لتحصيل هذا الدين وفوات وقت السداد والمحاكمة في النهاية لهذه القضية والتي تحلها المرأة التي  كانت هي سبب هذا الدين. حين تنكرت وجاءت لتنهي المسألة بذكاء وحرفية بمساعدة قريبها القاضي.

عن الحب في زمن الكوليرا:العجوز العاشق الارستقراطي الذي يعمل له الجميع ألف حساب، حين يأتيه  نبأ وفاة زوج حبيبته التي شارفت على السبعين من العمر، يترك كل شيء خلفه ويذهب إليها طالبا منها  الارتباط، وتدور أحداث الجذب والشد من قبل المرأة التي تحافظ على ذكرى زوجها الطبيب وتقدير  عمرها، إلى أنه بعد أصرار غريب وأحداث أغرب يتمكن من أن يتزوجها لينتهي حكايتهما في مركبنهري بعيد عن الحياة.   

عن الجميلة والوحش:الشاب الذي يولد كوحش يخافه ويتجنبه الجميع يقع في حب الفتاة الارستقراطية،  والتي بعد تجارب تكتشف أنه ليس وحشا بقدر ما هو أجمل مخلوق قد رأت من الداخل، لتعترف لنفسها أنها تحبه وترغب في الارتباط به.   

مزج القصة


قبل عشرون عام  في قرية “الخوابي” يعيش الارستقراطي العجوز المتحكم في كل شيء ” منصور بيك التابع” مع أبنه  “شديد بيك” وزوجة شديد ” عدله” وأبنته” دليلة”. تبدأ الحكاية عندما يرسل منصور لأسباب لا يعرفها  أحد ،حفيده المتبقي له من أبنه المتوفى “سعيد” الصغير “ساري” إلى قرية العاجية مع الخادم المطيع “مراد الملقب بالصعلوك”، وتكون عدله على وشك الانجاب لتخاف على من ببطنها من أن منصور قديفعل به ما فعله بساري لتتمنى أن يعطيها هللا بنتا، لتضعها لاحقا بنتا وتسميها دليلة. كما يولد في نفس الفترة للفالح الفقير “عطا” ولدا مشوها تخاف منه أمه وترفضه، لتسمية الداية “أم حليم”  “فجر” يصادف في نفس اليوم موت امرأة في القرية ولديها وليد صغير “عسال” ليأتوا به إلى أم فجر طالبينمنها أرضاعه فتقبل بذلك بسعة صدر وتقول أن هذا هو الولد الذي أنجبته وليس الوحش الصغير فجر.   

في نواحي القرية تعيش عائلة متشرذمة “العجاف” يعيشون على صناعة الحطب و”الدين والمرابى”أكبرهم “سرور العجاف” الذي لديه أخت “مسرة” كالحية التي تسعى لبث الكره بين الجميع، ووالداه “بدران” و”مجيد”، الكراهية تاريخية بين عائلة “التابع” وعائلة “العجاف”، فمنصور التابع، منع أي أحد  من أهل الخوابي من التعامل معهم في “الدين والربا”، مما ولدت كراهية مضاعفة من قبل “سرور ” الذي سعى لاغتيال منصور وراح ضيحتها الخادم “راجي” مما دفع منصور لحرق بيوت العجاف وطردهم إلى أماكن أبعد وجعلهم كالمنبوذين.   

بعد عشرين عام   منصور مازال الامر الناهي  في الخوابي، السيد المطاع الذي لا ترد له كلمة ولا فعل، يحبه الناس ، ويخافونه، كما تكبر دليلة وفجر وعسال، ويبدو على مدار السنوات توالدت صداقة غريبة بين فجر  ودليلة، بينما عسال يشعر بالكراهية لفجر الذي يشاركه حياته في بيت عطا. ويريد التخلص من فجر والنيل من الزواج من دليلة الفتاة الجميلة الرقيقة.   

في صباح ما يغادر منصور التابع القرية إلى جهة غير معلومة، ويبدأ الجميع بالسؤال أين ذهب؟ حتى أبنه شديد لا يعلم عن وجهة والده شيء، فعادة منصور أن لا يدخل أحد فيما يريده أو يرغب به وإن كان  ولده شديد. منصور تكون وجهته قرية “العاجية” حيث ذهب إلى أبنة عمه “العاج” التي سميت القرية على أسمها بعد أن أسسها زوجها الطبيب ” عناب” والذي مات منذ شهور قليلة.

لتجد العاج أمامها  منصور قادما طالب منها الارتباط،

ما قصة منصور والعاج ؟  


منصور كان عائدا وهو شاب يافع مع والداه إلى القرية بعد رحلة غياب خمسة عشر عاما، في أول دخولهم أراضي القرية تنقلب عربتهم ويسقط عنها والده ووالدته وهو، تكون العاج أبنة عمه في حدود المكان مع صديقاتها تهرع نحوه بلهفة تسأله عن حاله ليقع عينه عليها وهو فاقد الوعي.

في الحادث يموت والده ووالدته ليرعاه عمه ولكن منصور يتعلق حبا وشغفا بابنة عمه العاج،  ولكن صراعه مع عائلة العجاف المرابيين وكثرة مشاكله تدفع عمه لمحاولة أبعاده عن أبنته العاج، و يتم أبعاده إلى بلد آخر ليزوج العاج من الطبيب الذي أشرف على حالة منصور بعد ان وقع في حبها.  


حين يعود منصور يجد عناب قد تزوجت يصاب بحالة من الهستيريا ويحاول دوما لقاءها  والعبث بحياتها، إلى أن يقع عناب صريع مرض “الكوليرا” ويكاد أن يموت فيطلب من منصور عهدا بأنه  في حالة وفاته أن يعتني بالعاج أبنة عمه فهو الوحيد الباقي لها، أما في حالة نجاته من المرض عليه أن  يتركهم يعيشون بسلام. ينتزع من منصور هذا العهد فيعيش عناب ما يزيد عن الأربعين عاما ويلتزم منصور بهذا العهد، ويعيش في الخوابي إلى أن ياتي خبر وفاة الطبيب عناب، فقد أوفى بعهده وعليه أن يعود لحبه المتجدد.   

في العاجية تعيش العاج مع أبن ابنتها المتوفاة “ساري” وهو في نفس الوقت حفيد منصور من أبنه  المتوفى أيضا “سعيد” الذي أرسله ليعيش عند جدته لينسى أن ابنه سعيد تحداه وتزوج أبنة الطبيب عناب  والعاج.

ساري لديه خطيبة أرستقراطية وغنية جدا أسمها “فاطمة” أوصى والدها أن يكون مهر من يتزوجها وزنها ذهب، حين يترك منصور الخوابي ويختفي في بيت قد أنشأه قرب العاجية للعيش به مع العاج ما  تبقى من عمرهما، “حسب تخطيط منصور”. ينطلق ساري ليطلب من عمه شديد حقه في مال والده إلا  وهو وزن حبيبته وخطيبته ذهبا. شديد يكون ضاع وتائه وغاضب من والده الذي ترك البلد ولم يخبره عن  وجهته ولم يترك له مال ولا أوراقا ولا شيء يستند إليه. ليجد ساري القادم من الماضي عائدا مطالبا بحقه، يتودد “سرور العاجف” إلى شديد ويحاول كسب وده لنيل الانتقام من عائلة التابع. يجد شديد نفسه  مضطر أن يطلب دينا من سرور العجاف ذهبا. فقد ألح عليه ساري بعد أن علم أن خطيبته توقفت عن الطعام والشراب حتى تنقص من وزنها لتخفيف المهر.   

يوافق سرور أعطاء الدين لشديد ولكن بشرط بسيط ألا وهو أنه في حالة عدم التزام شديد بالدين في الوقت المحدد أن يزوجه أبنته دليلة، يوافق شديد كرسالة تحدي لوالده المتغيب عن البلد واعتماده على ما  لديهم من خوابي عسل و محصول زراعي وأراضي وغيرها.

يجن ساري حين يعلم أن هذا الذهب مشروط بزواج أبنة عمه من المرابي الجشع، مما يدفعه عدم قبوله  والعودة إلى العاجي. شديد يرفض أعادة الذهب لسرور ويرسله مع رجاله إلى العاجية ولبيت فاطمة،  تتطور الأحداث وتتشابك  بين صراع منصور ليتزوج من العاج، وشديد وزوجته التي رأت ما فعله شديد جريمة في حق أبنته وحق نفسه، وبين العجاف وتحايلهم المستمر على شديد، وبين تآمر عسال على فجر  وعلى البلد ساري وخطيبته وزواجهما على المحك.

تتصاعد الاحداث إلى أن يأتي اليوم الموعود لسداد دين الذهب قد دخل الخوابي عن طريق إعادة ساري  له لكن سرقته مسرة العجاف. يطلب سرور من القاضي الشهير” عدنان بيك” أن يتدخل لتحصيل حقه لتتم في بيت شديد ما يشبه المحاكمة، ليصبح ساري وشديد مطالبين بسداد الدين أو زواج سرور من دليلة التي يكون والدها في ذات النهار قد عقد قرانها على فجر خوفا من تنفيذ الشرط في حالة عجزه عن  سداد الدين.

في ذروة هذه الأحداث تتدخل فاطمة زوجة ساري التي تزوجها في وقت سابق متنكرة من  خادمتها “نوران” وتقلب الطاولة على رأس سرور العجاف وترد سرور خائبا.

بينما دليلة تحمل فجر المصاب من الحريق الذي افتعلته أمها عدله قبل أن تموت، وتبعد به، كذلك منصور ينهض من سقوطه الثاني من العربة عندما حاول إعادة العاج إلى القرية ليستقلا قاربا نهريا، لتنتهي الحكاية.  

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

تعليقات من فيسبوك

شاهد أيضاً

حماس تواصل مسيرات العودة بغزة وسط هجوم حاد على قيادتها

لارا احمد – صوت العرب – استأنفت حركة حماس، يوم الجمعة مسيرات العودة، مجدداً، بعد …

تابعوا اخر الأخبار على صوت العرب

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم