الفنان أيمن زيدان للرئيس الأسد : لم يعد للانتصار أي معنى..!! - صوت العرب
المتواجدون حالياً على الموقع


الرئيسية / الرئيسية / أخبار سوريا / الفنان أيمن زيدان للرئيس الأسد : لم يعد للانتصار أي معنى..!!

الفنان أيمن زيدان للرئيس الأسد : لم يعد للانتصار أي معنى..!!

صوت العرب – توجه الفنان ايمن زيدان برسالة الى الرئيس الأسد يشكو فيها سوء الاحوال المعيشية والخدمية في سورية .
حيث قال في منشور له عبر صفحته الشخصية في الفيسبوك: “انتصرنا لكن لا معنى للنصر إن لم تعد لنا أوطاننا التي نعرفها تباً للصقيع والعتمة”
إذ توجه زيدان إلى بشار الأسد، مؤكداً وجوب تعيين مسؤولين قادرين على إخراج دمشق من أزمتها الاقتصادية، بدلاً من المسؤولين الذين يكتفون بالفرجة على أزمات الشعب.
وأضاف: “سيادة الرئيس هؤلاء ليسوا رجال المرحلة، لا نحتاج من يتقن التبرير، نريد رجالا يجدون الحلول”
كما أشار زيدان لتفاقم حجم الكارثة التي يعاني منها الناس في المنطقة، مطالباً بحلول مستعجلة: “لا أدري إلى أين نسير لماذا لم يعد الوطن كما كان في الحكايا، أعيدوا لنا دمشق كما نعرفها”
ولفت الفنان إلى تغاضي السلطات المسؤولة عن إيجاد حلول تقي الناس بأسهم، مشيراً للغلاء المعيشي ونقص الموارد لديهم.
متابعاً:”كسوري ربما أحتمل كل الصعاب لكنني لا أحتمل أن أكون غريبا، لا تجعلونا غرباء، نحن من هذه الأرض التي لم تشكو يوم، لا تسرقوا كبرياءنا ونحن نلهث خلف تفاصيل الغاز والكهرباء، تذكروا أننا سوريون وسنظل نفخر بسوريتنا”
وعبر عن ضيقه من تغاضي الجهات المسؤولة لإيجاد حلول للخروج من الأزمة الاقتصادية مندداً بضرورة تعيين من هم كفؤ للمرحلة الراهنة، فالشعب لم يعد يحتمل التبريرات، مؤكداً على البقاء في سوريا
حيث قال:”لماذا تقتلون بهجتنا بالنصر، لا يتوج إكليل الغاز بالعتمة نحن سكان الضوء نكره صقيعكم وعتمتكم، شمس دمشق أكبر من تبريراتكم، دعونا نتدفأ بوطننا الذي نعشق”

 

تعليقات من فيسبوك

Comments

comments

شاهد أيضاً

إرتفاع في سقف “الهتاف” على الدوار الرابع وبيان يخترق كل الخطوط الحمراء بإسم “لجنة المتابعة الوطنية”

صوت العرب – عمان – تتجه بوصلة الحراك الشعبي الاردني لتصعيد في الخطاب مجددا بالتوازي …

تابعوا اخر الأخبار على صوت العرب

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
التخطي إلى شريط الأدوات