الأسد أمر بقصف إدلب بالكيماوي.. وألمانيا تستعد للتدخل - صوت العرب
المتواجدون حالياً على الموقع


الرئيسية / الرئيسية / أخبار سوريا / الأسد أمر بقصف إدلب بالكيماوي.. وألمانيا تستعد للتدخل

الأسد أمر بقصف إدلب بالكيماوي.. وألمانيا تستعد للتدخل

صوت العرب – برلين – أعلنت الحكومة الألمانية استعدادها للتدخل عسكرياً في سوريا إذا استخدم النظام السوري السلاح الكيماوي، بالتزامن مع كشف صحيفة “وول ستريت جورنال” عن أن بشار الأسد أمر باستخدام هذا السلاح المحرم دولياً في معارك إدلب.

وقال المتحدث باسم الحكومة الألمانية شتيفن زايبرت اليوم الاثنين: “إن ألمانيا تبحث مع الحلفاء الأمريكيين والأوروبيين مشاركتها العسكرية المحتملة، إذا استخدمت قوات الحكومة السورية أسلحة كيماوية في إدلب، المعقل الرئيسي الأخير للمعارضة التي تتعرض حالياً لقصف سوري وروسي مكثف”.

وأضاف زايبرت في مؤتمر صحفي: “لم يطرأ موقف يستلزم اتخاذ هذا القرار حتى الآن”، موضحاً أن “البرلمان يجب أن يوافق أولاً على تحرك عسكري في الخارج”.

وما يزال القيام بأي عمل عسكري خارج ألمانيا قضية حساسة لا تحظى بأي شعبية؛ بسبب الماضي النازي للبلاد.

ومن شأن المشاركة في أي ضربات عسكرية في سوريا، أن تضع ألمانيا أيضاً في مسار تصادمي مباشر مع روسيا الداعم الرئيسي للأسد للمرة الأولى.

وكانت صحيفة “بيلد” الألمانية قالت في وقت سابق، إن وزارة الدفاع الألمانية تدرس خيارات محتملة للانضمام إلى القوات الأمريكية والبريطانية والفرنسية في أي عمل عسكري ضد الأسد إذا استخدم الأسلحة الكيماوية مجدداً.

وأضافت الصحيفة أنه سيتم إبلاغ البرلمان بالمشاركة في أي عمل عسكري بعد القيام به بالفعل؛ إذا تطلب الأمر اتخاذ إجراء سريع.

وفي سياق متصل، ذكرت صحيفة “وول ستريت جورنال” اليوم نقلاً عن مسؤولين أمريكيين كبار وتقارير مخابراتية، أن بشار الأسد أعطى موافقته مؤخراً على استخدام غاز “الكلورين” في الهجوم على إدلب.

واتخذ الأسد بحسب الصحيفة قراره “الحاسم” على الرغم من توالي التحذيرات الدولية، وتوعد الولايات المتحدة بالرد عليه، في حال شن هجوماً بالسلاح الكيماوي على إدلب آخر معقل كبير للمعارضة، والتي يعيش فيها 3.5 ملايين إنسان.

كما أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب هدد في وقت سابق بشن هجوم كبير على بشار الأسد، في حال أقدم على ارتكاب مجزرة كبرى بإدلب التي تحولت في السنوات الأخيرة إلى ملجأ للنازحين من محافظات أخرى، كما صارت مقصداً لعشرات الآلاف من المقاتلين الذين حاربوا النظام في السنوات السبع الماضية.

وسبق أن ذكر مسؤولون أمريكيون أن وزارة الدفاع “البنتاغون” تدرس عدة خيارات عسكرية ضد الأسد، وإن كان الجيش الأمريكي سيستهدف القوات الروسية أو الإيرانية التي تساعده.

وكان نائب وزير الخارجية السوري، فيصل المقداد، نفى مؤخراً نية النظام استخدام السلاح الكيماوي، وتساءل في مقابلة تلفزيونية حول داعي الل

تعليقات من فيسبوك

Comments

comments

شاهد أيضاً

أميركي مسجون في مصر يناشد ترمب التدخل.. حُكم عليه بـ15 سنة بتهمة التظاهر ضد الجيش والتخابر

صوت العرب – بعد 5 سنوات بالسجن، ناشد مصطفى قاسم -وهو مواطن أميركي مسجون في …

تابعوا اخر الأخبار على صوت العرب

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم