احتجاجات في صنعاء تطالب المجتمع الدولي بالتدخل لمنع نقل الاتصالات إلى عدن - صوت العرب
المتواجدون حالياً على الموقع


الرئيسية / أخبار الخليج / احتجاجات في صنعاء تطالب المجتمع الدولي بالتدخل لمنع نقل الاتصالات إلى عدن

احتجاجات في صنعاء تطالب المجتمع الدولي بالتدخل لمنع نقل الاتصالات إلى عدن

انطلقت تظاهرة كبيرة اليوم نحو ممثلية الأمم المتحدة في صنعاء عبرت عن المخاوف المتزايدة جراء الخطوات التي أعلنت عنها حكومة هادي بشأن استحداث شركة انترنت ونقل بوابة الاتصالات الدولية من صنعاء إلى عدن.

قال مصدر تابع لـ”أنصار الله”،  الاثنين، إن تلك الخطوة في حال أقدمت عليها حكومة هادي، ستعني احتمال عزل المحافظات الشمالية عن العالم، ما يأتي ضمن إطار استكمال تضييق الخناق على المدنيين في المناطق الخاضعة لسلطة صنعاء ويقطنها أكثر من 75% من إجمالي عدد سكان اليمن.

ومن جانبه أكد شرف الأبيض وزير اتصالات في حكومة شباب اليمن المستقلة (حكومة ظل) في اتصال مع “سبوتنيك”، خطورة المخطط الذي يستهدف خدمات الاتصالات ومنظومتها الوطنية المتماسكة.

وحمل الأبيض كل الأطراف المحلية في اليمن مسؤلية تسيس الخدمات الأساسية مؤكداً ضرورة تحييد خدمات الاتصالات، نظراً لما يمثله نقل بوابة الاتصالات إلى عدن من خطورة بالغة على المجتمع المدني باعتبارها تأتي على غرار نقل البنك المركزي.

ورفع المتظاهرون شعارات تطالب الأمم المتحدة بالقيام بمسؤولياتها الأخلاقية والإنسانية وعدم الاكتفاء بالبيانات التنديدية بينما يتعرض المدنيون في اليمن لكل أشكال التعسف التي تفرض عليهم عقاب جماعي تحظره مواثيق حقوق الإنسان ولا يمكن القبول به تحت أي ذرائع.

وفي وقت سابق كانت قد أعلنت حكومة هادي عن توقيعها عقود مشاريع  للاتصالات مع شركة “هواوي” الصينية فرع الإمارات، بغرض نقل دائرة التحكم بالاتصالات من صنعاء إلى عدن، الأمر الذي يعتبره مراقبون تصعيد جديد.

كما أكد مراقبون أن نقل الاتصالات إلى عدن يعد مجازفة تضر بالمواطنة وتعيق الخدمات الطبية والتعليمية، وتعطل عمل المنظمات الحقوقية والإنسانية في اليمن وتنذر بكارثة إضافية.

تعليقات من فيسبوك

Comments

comments

شاهد أيضاً

السيسي: لا مخرج من الأزمة في سوريا وفي اليمن إلا باستعادة الدولة الوطنية

صوت العرب – نيويورك – قال الرئيس عبد الفتاح السيسي، إنه لا مخرج من الأزمة …

تابعوا اخر الأخبار على صوت العرب

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم