إسرائيل تُواصل التصعيد: مُستعدّون لمواجهةٍ مُباشرةٍ مع روسيا وإذا هاجمت إيران سنقتل الأسد ونصر الله ونمحو النظام السوريّ عن الخريطة – صوت العرب
الرئيسية / أُخَرُ الأَخْبَار / إسرائيل تُواصل التصعيد: مُستعدّون لمواجهةٍ مُباشرةٍ مع روسيا وإذا هاجمت إيران سنقتل الأسد ونصر الله ونمحو النظام السوريّ عن الخريطة

إسرائيل تُواصل التصعيد: مُستعدّون لمواجهةٍ مُباشرةٍ مع روسيا وإذا هاجمت إيران سنقتل الأسد ونصر الله ونمحو النظام السوريّ عن الخريطة

صوت العرب –  زهير أندراوس

على الرغم من أنّ إسرائيل تُحيي اليوم “ذكرى المحرقة”، التي تُعتبر من قدس أقداس اليهود، إلّا أنّ التوقعّات بهجومٍ أمريكيٍّ-غربيٍّ، وربمّا إسرائيليّ أيضًا، طغت على المشهد السياسيّ والأمنيّ والإعلاميّ في الدولة العبريّة. وكانت المحادثة الهاتفيّة بين رئيس الوزراء الإسرائيليّ والرئيس الروسيّ، فلاديمير بوتن، قد حازت على أهميةٍ كبيرةٍ في الإعلام العبريّ، حيث شدّدّت صحيفة (هآرتس) العبريّة في تقريرها اليوم الخميس على أنّ المحادثة بين الرجلين تمّت بعد توجهٍ إسرائيليٍّ.

ومن جهة المحافل السياسيّة والأمنيّة في إسرائيل، نقل موقع (YNET) الإخباريّ-العبريّ عن مصادر مسؤولة ومطلعة في تل أبيب، أنّ الغطاء الدبلوماسيّ الروسيّ للنظام السوريّ ومنحه شرعية استخدام سلاح كيميائي، يُعتبر تهديدًا خطيرًا وحقيقيًا لإسرائيل، وعليه، فإنّ الدولة العبريّة، تابعت المصادر، على استعدادٍ لمواجهةٍ مباشرةٍ مع روسيا.

من ناحيتها، أفادت ذكرت صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبريّة، نقلاً عن مصادر وصفتها بأنّها رفيعة المُستوى في تل أبيب، أفادت أنّ الاهتمام سيتركز في نهاية الأسبوع الحالي على الأحداث الأخيرة في سوريّة، التي تشابكت بشكلٍ استثنائيٍّ، ما رفع من مستوى التوتر، بحسب قولها.

وتابعت المصادر عينها قائلةً للصحيفة العبريّة إنّه بحسب تجربة الماضي فإن هجومًا أمريكيًا في سوريّة كما حصل قبل سنة ردًا على الهجوم الكيميائي المزعوم في إدلب، والهجوم المنسوب لإسرائيل في سوريّة على قاعدة “التيفور” العسكريّة، يرفعان من مستوى التأهب في الشمال خشية من ردّ الرئيس السوري بشار الأسد وإيران.

وكشفت المصادر أيضًا النقاب عن أنّ وزارة الدفاع الأمريكيّة “البنتاغون” أطلعت إسرائيل مسبقًا على ظروف الهجوم السابق للأمريكيين في سوريا، ووفقًا لذلك كان بمقدور المؤسسة الأمنية الاستعداد لردٍّ سوريٍّ من البر والجو.

ولفتت الصحيفة إلى أنّه هذه المرة هناك فارقان اثنان قد يعملان لغير صالح إسرائيل، الأول هو أنّ التقارير من واشنطن وموسكو بأنّ إسرائيل هي التي هاجمت قاعدة “T4” على الأراضي السورية قوَّضت مجال الإنكار، الذي شكّل ضمانة لهجمات إسرائيلية بدون ردٍّ، والثاني هو الوضع الاستراتيجيّ للأسد اليوم في سوريّة، فهو أقوى، وهو واثق بنفسه وفي طريقه لتحقيق الانتصار في الحرب الأهلية، بفضل حليفه من الكرملين، على حدّ تعبيرها.

إلى ذلك، قالت مصادر في القيادة العليا للمؤسسة الأمنية والجيش الإسرائيليّ، لصحيفة (معاريف) إنّه في حال نفذ الإيرانيون عملية عدائية ضد إسرائيل، انطلاقًا من الأراضي السورية، فإنّ الأسد ونظامه سيدفعان الثمن، وتابعت: هو ونظامه، أيْ الأسد بشخصه وذاته، سيدفع الثمن، ويختفي مع نظامه من الخريطة والعالم، بحسب تعبيرها.

لكن في موازاة هذه التهديدات، أكدت المصادر نفسها أنّ إسرائيل غير معنية بالتصعيد، لتعيد وتستأنف التهديد باتجاه الساحة اللبنانية، حيث قالت المصادر الرفيعة للصحيفة العبريّة إنّه في حال انضمّ حزب الله إلى الردّ الإيرانيّ، فعلى الأمين العام لحزب الله نصر الله أنْ يدرك أنّه سيدفع ثمنًا باهظًا جدًا، وأنّ مصيره سيكون مشابهًا لمصير الأسد، على حدّ وصفها.

في سياقٍ متصلٍ، رأى مُحلّل الشؤون السياسيّة في صحيفة (هآرتس) العبريّة، حيمي شاليف، إنّ قواعد اللعبة تغيّرت، كما أوضح أمس رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو للوزراء، لافتًا إلى أنّ الوضع في الشمال بات قابلاً للانفجار بسبب التوتّر الحاصل.

وتابع شاليف قائلاً إنّه بعد سبع سنوات على الحرب الأهليّة في سوريّة، تحوّل هذا البلد العربيّ إلى ساحة مناوشات بين إسرائيل وإيران على المُستوى الإقليميّ، وبين الولايات المُتحدّة الأمريكيّة وروسيا على المُستوى العالميّ، مُشدّدًا على أنّ الضربة الأمريكيّة المُتوقعّة لسوريّة، ستؤدي إلى ردود فعلٍ متدحرجةٍ، والتي من شأنها أنْ تقود المنطقة برّمتها إلى حربٍ شاملةٍ، على حدّ تعبيره.

أمّا مُحلّل الشؤون العسكريّة في موقع (WALLA) الإخباريّ العبريّ، أمير بوحبوط، فقال إنّ الجيش الإسرائيليّ لا يقدر أنْ يتجاهل تغريدات الرئيس ترامب حول الهجوم ضدّ سوريّة، ويتحتّم عليه تجهيز سلاح الجوّ، والقيادة الشماليّة، وقيادة الجبهة الداخليّة لوضعٍ جديدٍ، أيْ الحرب.

علاوةً على ذلك، شدّدّ المُحلّل أنّه ينبغي على الدولة العبريّة الحصول مُسبقًا على معلوماتٍ وتفاصيل حول العملية الأمريكيّة المُزمعة ضدّ سوريّة، لكي تكون مُستعدّةً لمواجهة أيّ سيناريو، لافتًا إلى أنّ التحضيرات والاستعدادات في الجيش الإسرائيليّ يجب أنْ تكون مشابهةً تمامًا لما جرى في العام 2013 عندما هدّدّ الرئيس الأمريكيّ السابق، باراك أوباما، بمُهاجمة سوريّة في حال عدم نزعها الأسلحة الكيميائيّة التي بحوزتها، على حدّ قوله.

رأي اليوم

Israel continues to escalate: ready to direct confrontation with Russia if it attacked Iran, we will kill Assad and Nasrallah and erase the Syrian regime on the map

arabsvoice – Although Israel salutes today , ” the memory of the Holocaust” , which is one of the most holy of the Jews, but the expectations of a US attack-Western, Israeli and perhaps, overshadowed by the political, security and media landscape in the Jewish state. The telephone conversation between the Israeli Prime Minister and the Russian President, Vladimir Putin, has won a great importance in the Hebrew media, where he stressed the Haaretz newspaper Hebrew in its report on Thursday that the conversation between the two men were headed after an Israeli.

 On the other political and security forums in Israel, the transfer site (YNET) news-the Hebrew responsible and well-informed sources in Tel Aviv, the diplomatic cover of the Russian Syrian regime and give him the legitimacy of the use of a chemical weapon, is a serious and real Israeli threat, and therefore, the Jewish state, sources added , ready to direct confrontation with Russia.

For its part, reported the newspaper “Yediot Ahronot” Hebrew said, citing sources described as a high-level in Tel Aviv, reported that the attention will be concentrated at the end of this week on the recent events in Syria, which is holding exceptionally, raising the level of tension, she says .

She continued the same sources, saying the Hebrew newspaper that, according to the experience of the past, the US attack in Syria, as happened a year ago in response to a chemical attack alleged in Idlib, and the attack attributed to Israel in Syria on the base “Altifor” military, elevate the level of preparedness in the north for fear of the response of the Syrian president Bashar al-Assad and Iran.

The sources revealed also revealed that the US Department of Defense “Pentagon” in advance of Israel briefed on the circumstances of the previous attack Americans in Syria, according to the security institution that was able to prepare a Syrian response from land and air.

The paper that this time there Varkan two may work to the disadvantage of Israel, the first is that the reports from Washington and Moscow that Israel is attacked “T4” base on Syrian territory undermined the area of ​​denial, which is a guarantee of Israeli attacks without response, and the second is the strategic situation Assad today in Syria, he is stronger, and he is confident himself on his way to victory in the civil war, thanks to the ally of the Kremlin, as she put it.

Furthermore, sources in the senior leadership of the security institution and the Israeli army said, the newspaper Maariv that in the event that the Iranians hostile operation against Israel from Syrian territory, Assad and his regime will prompt the price, and continued: He and his regime, ie the lion in person and himself, will pay the price , and disappears with its map of the world and, according to its expression.

But in parallel with these threats, the same sources confirmed that Israel is not interested in an escalation, to return and resume the threat towards the Lebanese arena, where the high sources said the Hebrew newspaper that if Hezbollah joined the Iranian response, for the Secretary-General of Hezbollah, Nasrallah realize that he will pay too high, and that his fate would be similar to the fate of Assad, as described.

In a related context, he saw a political analyst in the newspaper Haaretz Hebrew, caruncular Shalev, the rules of the game have changed, as explained yesterday Prime Minister Benjamin Netanyahu, prime minister, pointing out that the situation in the north is potentially explosive because of the tension.

He Shalev said that after seven years of civil war in Syria, this Arab country turned into an arena skirmishes between Israel and Iran at the regional level, and between the United States and Russia on a global level, stressing that the expected Syria US strike, will lead to the reactions of rolling, which would lead the entire region into a full-scale war, as he put it.

The military affairs analyst at the site (WALLA) Hebrew news, Prince Bouhbot, said that the Israeli army is not able to ignore Tweets President Trump about the attack against Syria, and it is imperative Air Force processing, Northern Command, and the Home Front Command, a new situation, any war.

Moreover, the analyst stressed that should the Jewish state in advance to obtain information and details about the US operation planned against Syria, in order to be prepared to face any scenario, pointing out that preparations and preparations in the Israeli army should be quite similar to what happened in 2013, when he threatened former US President, Barack Obama, to attack Syria if not removed chemical weapons in their possession, he said.

تعليقات من فيسبوك

Comments

comments

شاهد أيضاً

الرئاسة الفلسطينية تحذر من التصعيد الإسرائيلي على غزة وتطالب بوقفه

صوت العرب – رام الله – وكالات – حذرت الرئاسة الفلسطينية من التصعيد الإسرائيلي على …

تابعوا اخر الأخبار على صوت العرب

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: